الدخول مع الإمام على أي حال

1 view
Skip to first unread message

waraqat betaqat

unread,
May 25, 2013, 12:48:21 PM5/25/13
to
الدخول مع الإمام على أي حال

http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/rss.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/rss.jpg

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/logo.gif

 

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/01.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/02.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/03.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/04.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/05.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/05.jpg

 

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/hb-w.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/cards.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/waraqat.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/books.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/law7at.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/cds.gif

 


إذا لم تظهر الورقة اضغط هنا

http://www.albetaqa.com/images/printpaper.jpg

الدخول مع الإمام على أي حال


                

     

يفضل استعمال أحد البرامج التالية لتسريع التحميل http://www.albetaqa.com/images/dwn-a-2.jpghttp://www.albetaqa.com/images/dwn-a-1.jpg

لفك الضغط تحتاج لهذا البرنامج http://www.albetaqa.com/images/winrar.gif


إذا دخل المصلي المسجد والإمام في الصلاة دخل معه على أي حال كان ؛ في القيام أو الركوع أو السجود أو بين السجدتين ؛ وذلك لما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا جئتم إلى الصلاة ونحن سجود فاسجدوا ولا تعدوها شيئا , ومن أدرك الركعة فقد أدرك الصلاة ) رواه أبو داود وحسنه الألباني.
وعن أبي قتادة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا أتيتم الصلاة فعليكم بالسكينة , فما أدركتم فصلوا , وما فاتكم فأتموا ) رواه البخاري
قال الحافظ ابن حجر رضي الله عنه في "فتح الباري" : " استدل به على استحباب الدخول مع الإمام في أي حال وجد عليها " انتهى .
وعن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا أتى أحدكم الصلاة والإمام على حال فليصنع كما يصنع الإمام ) رواه الترمذي وصححه الألباني
هذه هي السنة في حق من دخل المسجد والإمام في الصلاة ؛ بدلالة ما ذكر من النصوص .
ومن الناس من إذا دخل والإمام ساجد أو بين السجدتين لم يدخل معه حتى يقوم إلى الركعة الثانية , أو يعلم أنه في التشهد فيجلس معه , وهذا قد حرم نفسه فضل السجود , مع أنه مخالف لما تضمنته الأدلة المتقدمة .
قال في تحفة الأحوذي : " قوله : " فليصنع كما يصنع الإمام " أي : فليوافق الإمام فيما هو فيه من القيام أو الركوع أو غير ذلك , أي : فلا ينتظر الإمام إلى القيام , كما يفعله العوام " انتهى .
الإسلام سؤال وجواب

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


Reply all
Reply to author
Forward
0 new messages